في ظل صمت وزارة الصحة.. جراحات الموضة تبدأ بحلم الرشاقة وتنتهي بمأساة

في ظل صمت وزارة الصحة.. جراحات الموضة تبدأ بحلم الرشاقة وتنتهي بمأساة

- ‎فيأخبار محلية, صحة
0
0

تشوه وجه فتاة بشكل كامل إثر خطأ طبي في أحد مراكز التجميل نتيجة لعملية حقن بالمواد المالئة من طبيب غير مختص، أدت إلى ترشح المادة المالئة إلى الأدمة، سبب تشوهاً وتندباً كبيراً في البشرة والفم.

 

وأطلع نائب رئيس رابطة جراحي التجميل في سورية حسان البغدادي على حالة أخرى مشابهة وهي عملية شفط للدهون لفتاة أدت إلى ثقب المعدة وموت الشابة جراء استخدام خاطئ لجهاز شفط الدهون في أحد مراكز التجميل.

 

وأكد البغدادي أن أغلب مراكز التجميل تجارية وغير مرخصة، بدليل عدم وجود طبيب مقيم مختص بالجراحة التجميلية مع طاقمه لتجنب حدوث اختلاط بعد الجراحة، انطلاقاً من طبيعة عمل هذه المراكز على مدار 24 ساعة.

 

من جهته أوضح نقيب أطباء سورية عبد القادر حسن في تصريح  أن التراخيص مسؤولية وزارة الصحة وهي الجهة الوحيدة المخولة بمنح التراخيص أو إلغائها لتلك المراكز أو العيادات.

 

المصدر: الوطن

علق عن طريق الفيس بوك

comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *